درة غاضبة بسبب شائعة زواجها سرًا من نور الشريف.. وتهدد بالقضاء!

خرجت الفنانة التونسية درة عن صمتها للرد على شائعة زواجها سرًا من الفنان المصري الراحل نور الشريف، وذلك بعد انتشار الكثير من الشائعات عن زواجهما عبر موقع التواصل الاجتماعي؛ ما أثار غضبها، لتطالب جمهورها ومتابعيها بالتوقف عن تداول أخبار كاذبة ليس لها أساس من الصحة.

وقالت درة من خلال منشور لها عبر حسابها الرسمي في فيسبوك: "مروجو الشائعات الكاذبة على الفيسبوك وكل من ينشرها ويعلق عليها.. اتقو الله وكفاية تشويه للناس المحترمة بكلام مفبرك ولا يمت للحقيقة بصلة.. شيء سخيف فعلًا".

img

ولم تكتف درة بنفي الشائعة على حسابها الشخصي في "فيسبوك"، لتبدأ فى ملاحقة المنشورات الكاذبة التي تتضمن شائعة زواجها من نور الشريف سرًا قبل وفاته وتطالب بحذفها، حيث قالت فى أحد تعليقاتها: "الكلام ده كله كذب وخالي تمامًا من الصحة، ومش عارفة مين بيروجله.. كل الاحترام للأستاذ نور الشريف الله يرحمه اللي يعتبر مثل والدي، وبوسي الجميلة وصديقتي مي وسارة".

وانفعلت "درة" فى أحد تعليقاتها، على متابع قائلة: "كفاية كذب احذفوا هذا الكلام عيب جدًا"، وطالبت من آخر حذف التعليق على المنشور لعدم تداوله "الكلام ده غير حقيقي أرجو حذفه".

ولم تتوقف الشائعة عند زواج درة من نور الشريف، بل قيل إن بوسي حرمتها من ميراثها من ثروة النجم الراحل، واتفقا على إبقاء زواجها منه أمرًا سريًا.

وانتشر منشور غريب أثار جدلًا مؤخرًا على مواقع التواصل الاجتماعي، يزعم زواج درة من نور الشريف، ورفضه طلاقها بعد عودته لبوسي لحبه الشديد لها.

على الجانب الأخر، تسعى درة لمحاولة معرفة مصدر الشائعة لمقاضاته واتخاذ كافة الإجراءات القانونية ضده.

img

وكان فيلم "بتوقيت القاهرة" أوّل وآخر عمل جمع بين درّة والراحل نور الشريف من بطولة ميرفت أمين، وشريف صبري، وشريف رمزي، وثلّة من الممثلين المصريين، و رحل نور الشريف عن عالمنا في عام 2015 بعد صراع مع المرض.

وكان آخر أعمال درة الفنية مسلسل "بلا دليل" الذي حقق نجاحًا كبيرًا فور عرضه على شاشات التلفزيون، ويعد المسلسل هو البطولة الثانية لها بعد مسلسل "الشارع اللي ورانا".

و"بلا دليل" ينتمي لنوعية الأعمال التي تصل حلقاتها إلى 45 حلقة، ومن إنتاج شركة سينرجي، ومن تأليف إنجي علاء، وإخراج منال الصيفي، بطولة درة، وخالد سليم، ونيقولا معوض، وحازم سمير، وإسلام جمال، وعمر الشناوي، وجمال عبدالناصر، وأشرف زكي، وأنعام الجريتلى، وأحمد كرارة، وهاجر الشرنوبي.