لجين عمران: ماذا لو كانت العصمة بيد الزوجة؟.. وتُحدث جدلاً!

أثارت الإعلامية السعودية لجين عمران حالة من الجدل بطرحها سؤالا في برنامجها "مسايا لجين" الذي تقدمه على قناة SBC السعودية، ونشرت فيديو من الحلقة يتحدث عن مدى إمكانية أن تكون العصمة بيد الزوجة وليست الزوج.

وعلقت لجين عمران على الفيديو الذي نشرته عبر تويتر: " برأيكم وين المشكلة… إذا اشترطت المرأة أن تكون العصمة بيدها و الزوج وافق و الإثنين متفقين و مبسوطين و ما عندهم أي مشكلة ؟!".

وحظي سؤال لجين بردود فعل واسعة ومتفاوتة في نفس الوقت، كما تحولت في بعضها إلى مُهاجمة للإعلامية السعودية لطرحها مثل هذا الموضوع الذي يعتبر حساسًا وفق قولهم.

وجاءت بعض الردود رافضة للموضوع بشكل نهائي وذلك بحجة أن المرأة عاطفية وقد تقرر الطلاق عند أية مشكلة قد تقع مع زوجها دون مراعاة الأمر، مُعتبرين أن نسبة الطلاق زادت بشكل عام في السنوات الأخيرة رافضين فكرة أن تزيد نسبة الطلاق أكثر في حال أصبحت العصمة بيد الزوجة بسبب عاطفيتها.

فيما رفضها البعض لمجرد فكرة أن الرجل قد يشعر بالإهانة في حال كان قرار الانفصال بيد الزوجة وليس بيده. في مقابل ذلك؛ رأى آخرون أنه لا مشكلة في أن تكون العصمة بيد الزوجة ما دام الرجل والمرأة متفقان ومُتفاهمان على هذا الأمر.

وعلى صعيد مختلف؛ كانت الإعلامية السعودية لجين عمران وهي الشقيقة الكبرى للفنانة أسيل عمران قد أثارت الجدل مؤخرًا حول زواجها من رجل أعمال إماراتي، وذلك بعد تداول فيديو تظهر فيه إلى جانب إحدى صديقاتها والتي تقدم لها التهنئة على برنامجها الجديد "مسايا لجين" مُلمحة في نهاية الفيديو أن عمران تعيش فترة من الأخبار الجيدة دون التوضيح بشكل علني عن الزواج.

وفي ظل انتشار الأخبار حول زواج عمران التزمت الأخيرة الصمت ولم تنف هذا الخبر مما يرجح أن يكون زواجها صحيحًا، خاصة أنه من المعروف عن الإعلامية السعودية حرصها على إبقاء حياتها الخاصة بعيدة عن الإعلام والأضواء.

وسبق للإعلامية السعودية الزواج في سن مبكر، ولديها من زواجها السابق ولد ويدعى سمير وابنة وتدعى جيلان كانت قد احتفلت بزواجها مؤخرًا في حفل زفاف ضخم جدًا حضره عدد من المشاهير.