شقيقة رونالدو تقسو على فان دايك بعدما استهزأ الأخير بـ”الدون”!

لم تقف كاتيا شقيقة قائد منتخب البرتغال لكرة القدم، ونجم يوفنتوس الإيطالي، كريستيانو رونالدو، صامتة إزاء سخرية مدافع ليفربول الإنجليزي فيرجيل فان دايك من شقيقها خلال حفل توزيع جائزة الكرة الذهبية "بالون دور".

وتوج مساء الإثنين الأرجنتيني ليونيل ميسي، 32 عامًا، بالكرة الذهبية للمرة السادسة في مسيرته الحافلة بجائزة أفضل لاعب في العالم، وجاء فان دايك في المركز الثاني، ثم كريستيانو رونالدو ثالثًا، وسايدو ماني رابعًا، ومحمد صلاح خامسًا.

وبعدما جاء رونالدو في المركز الثالث، سأل أحد الصحفيين النجم فان دايك حول ما إذا كان قد تخلص من منافس قوي أي من اللاعب البرتغالي، لكنّ فان دايك أجاب باستهزاء وسخرية "وهل كان رونالدو منافسا في الأصل".

img

وبالعودة إلى كاتيا شقيقة رونالدو البالغة من العمر 34 عامًا، فقد ردّت عبر صفحتها على إنستغرام:" عزيزي فان دايك، نعلم أن رونالدو لن يفوز بالكرة الذهبية هذه الليلة.. لكن المكان الذي تذهب إليه، سبق أن ذهب إليه كريستيانو ألف مرة".

وأضافت: "نعم يا فان دايك، لقد توّج رونالدو بطلا في البلد الذي تلعب فيه – أي إنجلترا – ثلاث مرات، وأنت تلعب هناك منذ أعوام وأعوام، لكنك لم تستطع بعد أن تحقق هذا الأمر".

وتابعت: "استطاع رونالدو أن يفوز بلقب أفضل لاعب وأفضل هداف في البلد الذي تلعب فيه، وبالمناسبة، فقد كان عمري أصغر منك حين حقق ذلك الإنجاز".

ولفتت في رد على فان دايك، إلى أن رونالدو انتقل إلى مكان آخر واستطاع أن يصبح أفضل لاعب أيضا، ثم أضافت "هل أقول لك شيئا، يا فان دايك؟ هل أحدثك عن فوز ريال مدريد على ليفربول في نهائي دوري الأبطال، حين كان رونالدو واحدا من لاعب الفريق الملكي؟".

واستمرت بردّها القاسي على فان دايك، قائلة "حين ستتمكن من الفوز بالألقاب التي راكمها رونالدو حتى يومنا هذا، حينئذ، سيصبح بإمكانك أن نجلس إلى الطاولة نفسها، حتى نتحدث".

يُذكر أن رونالدو انضم إلى صفوف يوفنتوس عام 2018- 2019، في صفقة قدرت بـ 100 مليون يورو.

وحصد ميسي جائزة الكرة الذهبية للمرة السادسة في تاريخه، ليواصل كسر الأرقام القياسية، بعدما قدم موسمًا مميزًا على الصعيد الفردي مع فريقه برشلونة، إضافة إلى فوزه ببطولة الدوي الإسباني.