مايا دياب تطلق مبادرة إنسانية لترميم وجوه الاطفال المشوهة جراء الانفجار

أطلقت النجمة مايا دياب حملة إنسانية لترميم وجوه الاطفال المشوهة جراء انفجار مرفأ بيروت.

وأعلنت “دياب” في مقطع فيديو
نشرته عبر حسابها الخاص على موقع انستغرام، عن إطلاقها هذه المبادرة لترميم وجوه
الأطفال المتضررة جراء الإنفجار. وشددت ان بعد النكبة التي أصابت العاصمة وتركت
أثرها على وجوه الاطفال، أُصيب قلبها بوجع كبير على ما رأيته فقررت اطلاق هذه
المبادرة، متمنيه أن تستطيع رسم البسمة من جديد على وجوه أطفال ابرياء لا علاقة
لهم بما يحدث في لبنان وذلك كي يعيشوا حياتهم من جديد بسلام.

نذكر ان منزل مايا دياب كان قد تضرر جراء انفجار مرفأ بيروت، وعلى الرغم من الصعوبات التي واجهتها إلا ان مايا أبت الا ان تقف الى جانب المتضررين وتمد يد العون لمساعدة الناس.