الأمير هاري شعر بالإهانة عندما نصحه وليام بشأن ميغان، بماذا نصحه؟

ذكر كتاب جديد يحمل عنوان “البحث عن الحرية” أن الأمير هاري شعر بإهانة عندما نصحه شقيقه الأمير وليام بقضاء ”الوقت الذي تحتاجه للتعرف على هذه الفتاة“ عندما كان يواعد ميغان ماركل واعتبر النصيحة “تعاليًا” من شقيقه.

ويوثق الكتاب الوقت الذي كان فيه هاري وميغان
يتواعدان بينما كان وليام يريد التأكد من أن نوايا الممثلة الأميركية سليمة. ووفقًا لمصادر استشهد بها الكتاب قال وليام لهاري ”لا تشعر أنك بحاجة
إلى التسرع في ذلك… خذ الوقت الذي تحتاجه للتعرف على هذه الفتاة”.

وذكرت صحيفة صنداي تايمز أن هاري استشف نبرة
متعالية في الكلمتين الأخيرتين وأنه كانه يشعر بأنه لم يعد بحاجة إلى من يعتني به.

ونأى هاري وزوجته بنفسيهما عن الكتاب
قائلين في بيان إنه لم تتم مقابلتهما لكتابة السيرة التي تنشرها صحيفتا التايمز
وصنداي تايمز على أجزاء ولم يقدما أي مساهمات فيها.

وذكرت وسائل اعلام أنه من المقرر صدور
الكتاب في آب/أغسطس المقبل وهو من تأليف الصحفية كارولين دوراند والصحفي أوميد
سكوبي اللذين يغطيان أخبار العائلة المالكة، بالتفصيل كيف شعر الزوجان بأن المؤسسة
الملكية أخفقت في دعمهما وذلك وفقا لما ذكرته صحيفة ذا تليجراف

ويعيش الزوجان وابنهما آرتشي البالغ من
العمر 14 شهرًا في لوس انجلوس حاليًا بعد التخلي عن أدوارهما الملكية في آذار/مارس
الفائت.

تزوج هاري وميغان في أيار/مايو 2018 .