بالصورة- جورج كلوني يكسر الحجر المنزلي ويظهر مع ابنه الصغير

رصدات عدسات الكاميرات النجم العالمي جورج كلوني مع ابنه ألكسندر البالغ من العمر ثلاث سنوات في شوارع لوس انجلوس.

ويبدو ان الممثل ترك العزلة الذاتية لاصطحاب ابنه الى طبيب عيون، في حين بقيت زوجته المحامية امل علم الدين في المنزل برفقة ابنتهما إيلا.

منذ بداية الحجر المنزلي، العائلة معزولة في المنزل وتلتزم بدقة بجميع إجراءات العزل للوقاية من فيروس كورونا. وبحسب احد المصادر ان الحجر المنزلي لم يؤثر على علاقة الزوجين وانهما على افضل ما يرام مع بعضهما وذلك بعدما تصدر جورج وامل العناوين في الفترة الماضية عقب نشر مجلة مختصة بأخبار المشاهير، أخباراً تفيد ان زواجهما وصل مؤخراً الى نقطة الانهيار وذلك أثناء تواجدهما معا خلال فترة العزل المنزلي، حيث يعيشان ضمن اجواء مشحونة ومضطربة وآراء مختلفة ومشاكل.

إلا ان موقع “جوسيب كوب” أشار ان القصة تبدو مفبركة وان خبر انفصالهما ما هو إلا إشاعة متجددة تلاحقهما بين الفترة والاخرى. كما لفت مصدر مقرب من جورج وأمل الى ان فترة العزل المنزلي جعلهما أقرب الى بعضهما.

نشير أن جورج كلوني وامل علم الدين تزوجا في عام 2014 ورُزقا في عام 2017 بتوأم ايلا والكسندر.