ياسمين صبري تواجه اتهاما بالسرقة بعد الحلقة الأولى من “فرصة تانية”!

شهد مسلسل "فرصة تانية" للفنانة ياسمين صبري، هجومًا وانتقادًا كبيرًا، مع عرض أولى حلقاته؛ إذ رأى كثير من متابعيه أن فكرة العمل مسروقة من قصة أحد الأفلام الأجنبية.

وقالت متابعة: "في الحلقة الأولى من مسلسل فرصة تانية الفنانة الجميلة ياسمين صبري عملت حادثة بالعربية، المثير للدهشة إن أثناء الحادث شعرها كله نزل على جنب منساب ومتسرح ومتهندم زي ما حضراتكم شايفين كده".

وأضافت معلقة على صور من المسلسل نشرتها عبر صفحتها على فيسبوك: "وبعد ما خرجت من أوضة العمليات تحسها كانت بتعمل جلسة للعناية بالبشرة، وبعدها عملت جلسة (microblading) لحواجبها، أكتر حاجة عجبتني إنها اهتمت باختيار لون روچ هادي ورقيق عشان يكون مناسب للمشهد العظيم ده!!!!".

وتابعت: "بحترم اهتمام الست بنفسها وصورتها وهى في أحلك الظروف، أنا في عرض الدراما الواقعية".

وقال آخر: "في مسلسل فرصة تانية ياسمين صبري راحت تتخانق هي وأبوها مع شقيق أختها.. أبوها بيكلم الواد وهي اللي عايزه تضربه بالقلم، ومسحت بكرامة الواد اللي بيحبها الأرض وحرفيًا اتهزأ قدام كل الناس عشان هى شخصية قوية مش بنت كلب لا".

وواصل: "الواد اللي بيحبها في ليلة فرحه ساب العروسة وجري عشان صاحبه قاله وهو بيرقص إن ياسمين عملت حادثة.. دي كلها حاجات مبتحصلش في الواقع".

وكتبت متابعة أخرى: "رسالة إلى الأستاذة ياسمين صبري.. يعني اننتي اتجوزتي أبو هشيمة وقولنا ماشي مفيش مشاكل.. بس خليه يشتريلك مؤلف عدل بدل ما تسرقي قصة فيلم (THE VOW) مع بعض التعديلات !!".

واستطردت: "رائعة رايتشل مكأدامز وتشانينج تيتوم متكررش بالواد الكلح اللي قدامك ده !!"، مضيفة: "عارفة يا ياسمين لو اللي في بالي طلع صح وطلع فعلا (THE VOW) هقلب عليكي".

ونوهت أخرى تدعى روان درويش، عبر صفحتها على فيسبوك: "مسلسل فرصة تانية بدأ وخلص في أول حلقة وأحب أقولكم ياسمين صبري احتالت على أدوار الأنثى المهزأة".

img

مسلسل "فرصة تانية"، معالجة دراما محمد سيد بشير، وتأليف مصطفى جمال هاشم، وإخراج مرقس عادل وإنتاج، وبطولة ياسمين صبرى، أحمد مجدى، آيتن عامر، هبة مجدى، دياب، إدوارد، محمود البزاوى، هبة عبد الغنى، سارة الشامى، محمد أبو داود، أحمد الشامى، نهال عنبر، عمرالشناوي، محمد جمعة وتميم عبده وعدد آخر من الفنانين وتدور أحداث العمل فى إطار اجتماعى رومانسي.

ويعد المسلسل ثاني بطولات ياسمين صبري في الدراما التلفزيونية، بعد مسلسل "حكايتي" العام الماضي، وتدور أحداثه في إطار اجتماعي رومانسي، عن الفرص الثانية وقيمتها في حياة البشر، وكيف يستغلونها بصورة صحيحة.