مرض ثنائي القطب.. ما هو؟ ومن أبرز النجوم المصابين به؟

يشعر العديد من الأشخاص بالاكتئاب من وقت إلى آخر، وهذا أمر طبيعي، لكن بالنسبة للأشخاص المصابين باضطراب ثنائي القطب فالأمر مختلف لأنهم يعانون من اكتئاب شديد لينتقلوا بعده إلى سعادة غير طبيعية، ومن هنا تم تسميته باضطراب ثنائي القطب.

ما هو الاضطراب ثنائي القطب؟

يعرف اضطراب تنائي القطب أيضاً باسم الاكتئاب الهوسي، وهو مرض عقلي يتسبب بتقلبات مزاجية، فالأشخاص الذين يعانون منه يمرون بأوقات يشعرون خلالها بسعادة مفرطة وحيوية، وأوقات أخرى يعانون من كآبة وحزن شديد وكسل.

ويعاني الأشخاص المصابون بهذا الاضطراب من الاكتئاب والأوهام والهلوسات، إلا أن هذه الأعراض تختلف من شخص لآخر لكن معظمهم يعانون من أعراض الاكتئاب بشكل كبير، مقارنة بأعراض الهلوسة والأوهام.

من الأشخاص الذين يصابون به؟

عادةً ما يصيب اضطراب ثنائي القطب الأشخاص في مرحلة المراهقة، ونادراً ما يصيب الأطفال، كما أن النساء اللاتي يعانين منه تكون فترات الاكتئاب لديهن أطول مقارنةً بالرجال.

وكثير من الأشخاص الذين يعانون من الاضطراب يدمنون على الكحول أو المخدرات، وخاصةً عندما يمرون بأوقات الهلوسة أو الاكتئاب.

ولا يوجد سبب معروف ودقيق حول الإصابة به، إلا أن العوامل الوراثية تلعب دوراً بإضافة التغييرات العضوية في الدماغ أو الضغط النفسي الشديد كموت شخص عزيز عليك.

مشاهير يعانون من الاضطراب ثنائي القطب

يعاني عدد من المشاهير أيضاً من هذا الاضطراب، كان آخرهم النجمة الأمريكية، سيلينا غوميز، التي أعلنت عن إصابتها أمس الجمعة خلال بث مباشر مع صديقتها النجمة مايلي سايروس.

وقالت غوميز خلال البث إنها أصيبت بالرعب عندما تم تشخيصها، لكنها شعرت بعدها بالارتياح وذلك بسبب فهما لهذا الاضطراب الذي جعلها تعاني سنوات عديدة من الاكتئاب والقلق دون معرفة السبب.

ولم تكن غوميز وحدها من يعاني من هذا المرض فقبلها عانى عدد من المشاهير من هذا الاضطراب منهم:

كاثرين زيتا جونز

حصلت كاثرين على جائزة الأوسكار كأفضل ممثلة مساعدة، وترشحت لجائزة غولدن غلوب، ثم شُخص زوجها مايكل دوغلاس بالسرطان، مما أدى إلى اكتئابها لتشخص بعدها باضطراب ثنائي القطب، وكتمت ذلك لسنوات قبل أن تعلن عن مرضها وتشجع الأشخاص على العلاج منه.

ميل جيبسون

أعلن جيبسون عن معاناته من اضطراب ثنائي القطب من خلال فيلم وثائقي عُرض عام 2008، وبعدها تفرغ للإنتاج والإخراج، وحصل على لقب الرجل الأكثر جاذبية عام 1985.