ممرضة بريطانية تبكي بعد عمل استمر 48 ساعة.. شاهدي ما أبكاها!

حثت ممرضة بريطانية لم تتمكن من شراء الطعام لعائلتها، بعد عمل متواصل استمر 48 ساعة، المتسوقين على التوقف عن نهم الشراء وسط الذعر من تفشي فيروس كورونا.

وفي ندائها المفجع، أوضحت دون بيلبرو، 51 عاما، من يورك، عقب انتهاء نوبة عمل مرهقة ممتدة ليومين متواصلين، أنها زارت أحد المتاجر لتتسوق بعض المواد الغذائية الأساسية، لكنها اكتشفت خلو الأرفف من الفواكه والخضروات.

ووجهت الممرضة نداء عبر حسابها على فيسبوك من مقعد سيارتها لتقول وهي تبكي: " 'أنا ممرضة بقسم الرعاية الحرجة، ولقد انتهيت للتو من نوبة عمل ممتدة لمدة 48 ساعة، وأردت فقط للحصول على بعض الأشياء الأساسية لإطعام أسرتي لمدة 48 ساعة القادمة، لقد خرجت للتو من السوبر ماركت، ولا يوجد فاكهة أو خضروات".

وأضافت: "على هؤلاء الناس الذين يجردون الأرفف في المحلات من الأطعمة الأساسية والمواد الغذائية اللازمة عليهم أن يتوقفوا عن هذه الأشياء السيئة، لأن ناس مثلي هم من سوف يمدون لهم يد المساعدة عندما يحتاجون إلى ذلك، لذا توقفوا من فضلكم".

وبعد مشاركة مقطع الفيديو، تلقت الممرضة عددا كبيرا من الرسائل التي تدعمها، كما تضمن بعضها عروضا بالمساعدة في توفير بعض المواد الغذائية الخاصة.

ويأتي الفيديو العاطفي للممرضة البريطانية، في الوقت الذي أكد فيه تجار تجزئة أن إمدادات الطعام بسلاسل التوريد لا تزال قوية، لكن تكالب الناس على الشراء والذعر الذي يصاحب ذلك، هو من يخلق الأزمة.

وأوضح التجار أن المتسوقين بحاجة إلى التصرف بمسؤولية لضمان حصول الجميع على ما يحتاجون إليه – خاصة أولئك الذين هم الأكثر عرضة للخطر.

في سياق ذلك، وبعد ارتفاع في حالات الشراء، أعلن اتحاد متاجر التجزئة البريطاني، الذي يمثل متاجر من بينها تيسكو وسينسبري، أنها سوف تستعمل نظام "الكوتة" وسوف تعمل على تقييد العملاء لشراء عدد محدد فقط من أي قطعة بالبقالة.

وفي الوقت نفسه، أعلن متجرا أسدا وموريسون أنهما أيضا سيعملان على تقييد المشتريات عبر وضع 1250 خط للطلبات.