أصالة بعد طارق العريان.. كيف حالتها؟

أعلنت الفنانة السورية أصالة خبر طلاقها بعد شهور طويلة من التكتم والإنكار.

هذا الخبر أنهى الحب رسيما، وحلما رومانسيا طويلا عاشته أصالة مع زوجها المخرج المصري طارق العريان، والد طفليها علي وآدم.

واللافت أن الفنانة السورية هي من بادرت بالاعتراف بهذا الحب وهي على ذمة طليقها الأول أيمن الذهبي، أثناء تصوير أغنية "يا مجنون" تحت إدراة طارق العريان، الأمر الذي أكدته في لقاءات تلفزيونية.

وتزوجت أصالة من طارق العريان عام 2006، وقالت: "حينما رأيت طارق كان رجلا متوازنا، حدثته بأني معجبة به، وأتمنى أن أكمل العمر معه، فرد بأنه يحترمني، لكن طلب مدة للتفكير، فباغته بطلب الزواج، من هنا بدأت قصة الحب والزواج".

لكن قررت أصالة بعد مشاكل دامت أكثر من 6 شهور، أن تعلن طلاقها الواقع قبل شهر تحديدا من إعلانها الخبر، لتبدأ عامها الجديد 2020 بدونه.

واكتفت أصالة في منشور على إنستغرام بأن تصف زوجها السابق بـ"أبو أولادي"، وجاء فيه، "بمنتهى الأسف والحزن أعلن انفصالي نهائيا عن والد أبنائي (آدم وعلي)، وأتمنى على الجميع عدم الدخول في التفاصيل، حرصا على مشاعري التي هلكت ومشاعر أولادي".

لكن السّؤال المثير، هو كيف هي أصالة ما بعد الطلاق خصوصا أنها أعلنت عن صدور أغنية جديدة يوم غد بعنوان "شامخ".

وبحسب مصادر أن الطلاق وقع بهدوء من حيث التسويات المالية والأمور المتعلقة بالحضانة بين الطرفين من منطلق عدم حدوث أي أزمات مستقبلية.

في هذا الفيديو نستعرض قصة الحب التي جمعت أصالة بطارق العريان من البداية لهذا الوقت.

على صعيد آخر، علم موقع "فوشيا" من مصادر مقربة من الفنانة السورية أصالة، أنها علمت بخيانة زوجها طارق العريان من خلال اكتشافها لتسجيلات صوتية بحوزته مع إحدى الفتيات العشرينيات، والتي عثرت عليها بالصدفة.

وبينت المصادر أن الفتاة التي تورط طارق العريان في علاقة عاطفية معها سورية الجنسية وتتمتع بجمال كبير وتدعى "نيكول".