“ابنة السفير” يثير اهتمام السعوديين.. وهذه تفاصيله!

يحظى المسلسل التركي "ابنة السفير" بمتابعة واسعة بين الجمهور العربي وتحديدًا في السعودية وهذا ما بدا واضحًا بعدما تصدر اسمه القائمة في محرك البحث جوجل بالمملكة، وهو من بطولة نسليهان أتاغول وأنجين أكيوريك، يعالج قضايا دبلوماسية، ويتم عرضه على القنوات التركية، حلقةً كل أسبوع.

وتدور أحداث مسلسل ابنة السفير حول انجين اكيورك الذي يجسد شابًا بسيطًا يدعى "سانجار" اختفى شقيقه داخل إحدى السفارات الأجنبية في بلدته، ليضطر إلى البحث عنه داخل السفارات الأجنبية المختلفة في البلدة بجانب بعض البلاد الأجنبية المجاورة، وخلال عملية البحث يقابل ابنة دبلوماسي شهير تدعى "ناري" من الطبقة البرجوازية، ويقع في حبها.

وتدور أحداث المسلسل في إطار رومانسي غامض تمامًا، وبدأت أولى حلقاته بالتشويق، على أن يظهر بطلا العمل في البداية وهما في قصة حب مشوقة بينما تختفي "ناري" بشكل مفاجئ بعد الاتفاق بينها وبين "سانجار" على الزواج، وبعد مرور زمن كبير تعود "ناري" إلى القرية مجددًا لكن تزامنًا مع يوم زفاف حبيبها السابق "سانجار" ومن هنا تُكشف بقية التفاصيل.

وعُرضت الحلقة الأولى من مسلسل ابنة السفير يوم الاثنين الماضي على القنوات التركية، وتم ترجمتها أمس الثلاثاء على موقع يوتيوب والمواقع العربية.

وكلّف المسلسل ميزانية ضخمة وحملة دعائية كبيرة من أجل لفت أنظار المشاهدين، وينتظر القائمون عليه مدى نجاحه للاتجاه نحو تقديم أجزاء أخرى للمسلسل، ويبدو أن العمل الدرامي يسير في الطريق الصحيح بعد نسب المشاهدات العالية في الوطن العربي وتركيا، مع تصدر اسمه على موقع تويتر.

ونشر مخرج "ابن السفير" عبر حسابه على فيسبوك صورة من كواليس تصوير الحلقة الجديدة للمسلسل، وظهرت بالصورة الممثلة نسليهان وبجوارها النجم أنجين اكيورك.

كما يحظى النجم التركي "أنجين اكيوريك" بجماهيرية كبيرة عربيًا، وهو معروف باسم "كريم" الدور البارز الذي جسده في مسلسل "فاطمة جول" وكذلك مسلسل "العشق الأسود".

بينما حققت نيسليهان أتاغول قاعدة جماهيرية في الوطن العربي بعد أن جسدت دور البطولة في مسلسلي "فاتح حربية" و"حب أعمى".

وكشفت الصحف التركية أن أنجين أكيوريك سيتقاضى 200 ألف ليرة تركية بما يعادل 33855 دولارًا على الحلقة الواحدة في المسلسل، بينما تتقاضى نيسليهان أتاغول 140 ألف ليرة، 23699 دولارًا ليصبحا الأعلى أجرًا بين نجوم الدراما التركية هذا الموسم.