7 أطعمة لا ينصح بها أبدًا خبراء التغذية.. ما هي؟

هناك بعض أنواع الأطعمة والوجبات السريعة التي يجب الحذر منها لكونها تضر أكثر مما تفيد، ونسرد لك سيدتي فيما يلي قائمة بـ 7 أطعمة لا ينصح بها أبدًا خبراء التغذية لإدراكهم ما قد تسببها تلك الأطعمة من أضرار بالنسبة لصحتك عمومًا.

وتلك الأطعمة السبعة هي كما يلي:

كعك الأرز

كانت توصف تلك الوجبة بأنها أفضل أنواع أطعمة الدايت في الفترة التي كان بها هوس بالتركيز على الأطعمة منخفضة أو معدومة الدهون أواخر الثمانينيات وأوائل التسعينيات بالقرن الماضي. لكن هذه ليست الحقيقة، إذ ثبت أنَّ المؤشر الجلايسيمي لتلك الوجبة يمكن أن تصل لـ 91%؛ ما يعني أنها تتسبب في ارتفاع نسبة السكر بالدم بشكل كبير، وهو أمر سيئ بالنسبة لخسارة الوزن والصحة.

تتبيلة السلطة الخالية من الدهون

ورغم أنَّ تلك التتبيلة الأساسية تتألف من مزيج من الخل وبعض الزيوت النباتية الغنية بالأحماض الدهنية الأساسية، وأحيانًا بعض مضادات الأكسدة، لكن الخوف غير العقلاني من الدهون الغذائية أجبر شركات الأغذية على إفساد هذا المزيج المثالي، ومن ثم بدأت تظهر أنواع من التتبيلات الخالية من الدهون التي تحتوي على عناصر ومكونات غير طبيعية وغير صحية.

طبق سيتان

img

وهو طبق أساسه في الأصل من آسيا، وهو بديل شائع للحوم عن الأطباق النباتية، وعلى عكس كثير من بدائل اللحوم، فهذا الطبق ليس صويا مشتقة وإنما مصنوع كليًا من غلوتين القمح. وبينما يعتبر غلوتين القمح بروتينًا شديد الحساسية ويوجد بشكل طبيعي فقط بكميات صغيرة بالمنتجات التي تعتمد على القمح، فلا توجد بحوث تربط بين تناول طبق سيتان وبين تزايد انتشار الحساسية من الغلوتين أو عدم تحمله. ويبقي تخوف الخبراء من أن الإفراط في تناول هذا البروتين قد يؤدي إلى الإصابة بحساسية أكثر حدة من الغلوتين أو عدم قدرة على تحمله.

لحم سمك القرش

img

يحذر خبراء التغذية من تناوله نظرًا لاشتماله على نسبة مرتفعة من عنصر الزئبق الضار مقارنة بما يحتويه من أحماض أوميغا 3 الدهنية، ومن ثم يوصى باستبداله بسمك السلمون الذي يفيد بشكل كبير بفضل أحماض أوميغا 3.

الحبوب المكررة والمعاد تحصينها

img

وهي عبارة عن أطعمة تحتوي على حبوب مثل حبوب الإفطار، المعكرونة ومنتجات الأرز التي تم تكريرها، بحيث تزال منها الألياف الطبيعية، الفيتامينات والمعادن، ومن ثم تقوم شركات باستبدال الألياف والنسخ الاصطناعية من الفيتامينات والمعادن التي تمت إزالتها في البداية، ورغم قيامها في بعض الأحيان بإعادة كل شيء بنسبه الطبيعية ليبقى بمقدورهم التأكيد على أن الأطعمة تحتوي على حبوب كاملة، لكن لا ينصح في تلك الحالة بتجربتها ويفضل التركيز بدلاً من ذلك على نوعية أطعمة الحبوب الحقيقية غير المحصنة في المقام الأول.

المشروبات المحلاة بالسكر

ثبت أنها تتسبب في زيادة حشو منطقة الخصر دون توفير الشعور بالشبع أو الامتلاء، فضلاً عن تسببها في خفض مستويات الكولسترول الجيد وزيادة مستويات الدهون الثلاثية وتعزيز الاضطرابات في التوازن الالتهابي بالجسم، وهو ما يصعّب الاستشفاء عند ممارسة الرياضة ويزيد من خطر الإصابة بعديد الأمراض المزمنة، لذا ينصح بالتوقف عن تلك المشروبات واستبدالها بأخرى مثل علبة صودا، شاي محلي، مياه أو مشروب خال من السعرات.

الفريك

وذلك لأنه يفتقر لكمياتٍ كبيرة من الفيتامينات أو المعادن، ولا يحتوي سوى على مقدار ضئيل من الألياف ولا يحتوي مطلقًا على دهون أساسية، وتستخدم معه زبدة أو كريمة دسمة لإكسابه طعمًا وجعله مستساغ المذاق عند تناوله، وهو المزيج الذي يعمل بصورة أو بأخرى على تدمير الأوعية الدموية مع الوقت.